^ انا اتنفســك ^ ~ (البارت #12) الاخير

البارت الثانى عشر ( الاخير ) ❤

11

تشانيول : حبيبتى لقد اتيت هذا اخر يـــــــوم…

كاى : اخر يوم على ماذا و لماذا انت هنا ؟!!!!!!!!

( اوشى بدت متوتره كثيرا و لم تعرف ماذا تفعل او حتى ماذا تقول و لكن تشانيول عندما اصابته الصدمه لمده دقيقه

ذهب الى جانبها و وضع يده على كتفها و نظر الى الجميع نظره ثقه و الجميع فى زهول )

تشانيول : اليوم هو الاخير فى حياتنا المنفصله

لاى : حقا ! هل تتحدث بجديه ؟

تشانيول : نعم انا اتحدث بجديه و لكن كنا سنخبركم لاحقا

لوهان : و لما لم تخبرينا انتى فنحن نتصل معك دائما ؟

تشانيول : كانت تحاول تعذيبى اولا لوهان هيونغ لذا لا تستطيع اخبار احد بأنها تعذبنى

تاو : تعذيبك ! كيف هذا ؟

تشانيول : انها كانت تعضنى لمده ثلاثه اشهر من صـــ…….

( وضعت اوشى يدها على فهمه لتجعله يصمت ولا يخبرهم )

بيكهيون : لماذا تفعلى هذا انحن غرباء الان ؟

اوشى : لا لم اقصد هذا و لكنـــ….

دى او : لماذا انتى متوتره هكذا .. فقط اخبرينا

اوشى : ( تنظر الى تشانيول بغضب و اعطته ضربه فى جانبه )  اخبرهم انت الان ( تركتهم و دخلت الى المطبخ )

تشانيول : لقد تحدثنا كثيرا و طلبت منها ان تعطينى فرصه اخرى لنعود معا مره اخرى و وافقت و لكن بشرط ان تظل تعضنى من صدرى حتى تمر ثلاث اشهر

و اليوم هو اخر يوم لتعضنى به و بعدها ستسامحنى و سوف نعود الى بعضنا مره اخرى

سيهون : اووووه و لكن ثلاث اشهر الم يؤلمك هذا ؟

تشانيول : نعم هذا يؤلمنى كثير .. اوشى هيا لنكمل اخر يوم تعالى و انهى الانفصال اليوم

كريس : هل تتكلمون بجديه الان ؟

تشانيول : نعم سأريكم صدرى ( كشف صدره )

الجميع : O_O ما هذا ؟!!!!!!!!!!!!!

شيومين : و متى اصبحت اوشى بهذه الوحشيه ؟

اوشى : ماذا قلت اوبا لقد سمعتك .. اأنا وحشيه ؟

لاى : اوشى انتى دائما لطيفه و لكن كيف فعلتى هذا و جعلتيه يتألم هكذا

اوشى : اوبا لا احد يشعر بالالم الذى شعرت به انا ابدا .. لذا انا فعلت هذا لكى يشعر بالالم ولكن هذا لا شئ بالنسبه لما شعرت به

تشانيول : اذا اجعلينى هذه المره اشعر به حقا هيا عضينى

اوشى : هل افعل هذا امامهم ؟

تشانيول : نعم افعلى هذا

( بدأت اوشى بعضه من صدره و لكن هذه المره اخرجت كل ما بداخلها و ظلت تعضه لوقت طويل و اثناء عضه )

سوهو : اوشى يكفى هذا توقفى الان

تشانيول : ( وهو يتألم ) اتركها هيونغ حتى تسامحنى من قلبها

لوهان : اوشى ارجوكى توقفى الان هذا يكفى

( بدأ تشانيول بالالم و الصراخ اكثر و اكثر حتى صرخ باعلى صوته و هى تنتهى من عضه

فمكان العضه اخرج دما و الجميع اتصدم من هذا المنظر )

تشين : هل جننتى ؟ صدره اخرج دما

اوشى : ( رأته و بدأت تبكى ) اوبا حقا انا اسفه و لكنى كنت اتألم كثيرا .. ( تحتضنه  و تضع يدها على الدم ) احبك اوبا

تشانيول: ( يضع يده على رأسها ) لا تندمى على ما فعلته ف انا من جعلتك تتألمين .. انا اسف

سيهون : و هل ستظلين هكذا ؟ اذهبى و احضرى الاسعافات الاوليه لتوقفى الدم

( تركته اوشى و ذهبت و احضرت الاسعافات و وضعت الدواء على مكان الدم و ظل تشانيول يتألم )

تشانيول : اااااه ضعيه ببطئ هذا يؤلمنى

اوشى : اوه اسفه اوبا حقا اسفه

( و بعد ان انتهت من اسعافه ساعدته فى لبس قميصه و احضرت بعض العصائر ثم جلس الجميع فى هدوء و هى ما زالت تبكى )

تشانيول : اهدئى الان انا بخير

اوشى : اسفه حقا

سوهو : اوشى انتى طيبه جدا حتى تسامحيه و ايضا تشانيول لم اكن اعلم انك تحبها حقا حتى تتحمل هذا

شيومين : لم اكن اريد ان ارى مثلما رأيت اليوم بينكم و لا كنت اريد ان تنفصلو حقا انتم كنتم رائعين معا

تشانيول : ارجوكم لا تذكرو هذا الامر مره اخرى

( اوشى سمعت الطفل يبكى ذهبت لتحضره مسرعه و جعلته يهدئ و اعطته لتشانيول )

تشانيول : اوووه ابنى اللطيف لقد اشتقت اليك كثيرا

كريس : لنذهب نحن و نتركهم يحتفلون مع بعضهم … تشوكاهى اتمنى لكم حياه سعيد مجددا

سوهو : حسنا يجب ان نذهب الان و انا سأشترى لكم كعكه لتحتفلو بعودتكم الى بعض

تشانيول : شكرا لك هيونغ و شكرا لكم جميعا لدعمكم لنا و لعلاقتنا

ولكن سنحتفل معكم بعودتنا و لكن غدا بعد ان نذهب الى مكتب الزواج

شيومين : اووه هذا سيتم سريعا لهذه الدرجه مشتاق لها

تشانيول : نعم انا مشتاق لها كثيرا

اوشى : اوبا ما الذى تقوله ؟

سيهون : اوووووه انا سأكون هنا اليوم اما نخرج جميعنا و تشانيول هيونغ معنا

( الجميع يضحكون )

لوهان : يــا .. لا تزعجهما يبدو انهم مشتاقون لبعضهم كثيرا

اوشى : ( تشعر بالاحراج ) يا.. ما الذى تقولونه الان ؟

لاى : نحن نعرف انك ما زلتى تحبينه لذا كونى شجاعه و اعترفى بحبك فالحب يشعر الانسان بالسعاده

اوشى : اتعلمون يا شباب اريد ان اقول شيئا لكم و لكنى محرجه جدا

لاى : تكلمى الان ما الذى تريدين قوله

اوشى : حسنا… يقولون ان القلب ليس لشخصين
فكيف لا امل من النظر اليكم
فكيف ينبض قلبي لكل شخص منكم نفس النبضات
ايعقل هذا ؟؟!!
انه الحب يا شباب
لقد وقعت الجميلة ف حب الذئاب.

الجميع : اوووووووووووووه حقا انتى واقعه فى حبنا

اوشى : نعم انا اشعر بالاكتمال و السعاده عندما تكونون معى

تشانيول : و ماذا عنى عندما اكون وحدى معكى ؟

كريس : مممممم اخبرينا عن مشاعرك نحوه فانا لم اقع فى الحب مطلقا و اريد ان اعرف ما هو شعورك معه ؟

اوشى : كريس اوبا الم تقل انكم تريدون الذهاب !

كريس : ههههههههه اتتهربين الان من السؤال .. حسنا لن اتركك حتى تخبرينا عن شعورك تجاهه !

اوشى : ( تنظر الى تشانيول ) حسنا سأجاوبهم و لكن جاوب انت اولا على هذا السؤال

تشانيول: و لكنهم لم يسألونى انا بل يسألوكى

اوشى : و لكن انا اسألك الان .. جاوب

بيكهيون : حسنا العبو حجره و رقه مقص و الخاسر يتخبرنا اولا

( لعبا الاثنان حجره و رقه مقص و الخاسر كان تشانيول صرخت اوشى فرحه لانه سيجاوب اولا ثم اعطاها الطفل )

تشانيول: حسنا سأبدأ .. انا اشعر بالاستذئاب عندما نكون وحيدين

اوشى : اوبا ما الذى تقوله ؟

كاى : اتركيه يقول ما لديه

تشانيول : لا سأتحدث بجديه .. حقا اشعر بانى زوجها و ابنها و ابوها فى آآن واحد

هى تهتم بى كثيرا كابنها و عندما تخاف اشعر بانى ابوها و زوجها و ايضا عندما اتألم اشعر انها اول من سيتمنى ان يبتعد الالم عنى

و لكن دائما هى تحبنى و اشعر انها تريد جعلى سعيد و لكنها تمتلك نقاط و سأغيرها قريبا

( ينظر الى اوشى ) دورك الان

اوشى : عندما نكون معا اشعر بالامان و الطيبه و الحنيه و الحب و اشعر بالسعاده كوننا معا فقط

تشانيول : و الان سأرتاح لانى سأبدأ حياه جديده مع زوجتى و طفلى ( يحتضن اوشى و الطفل )

اوشى : اوبا انت هو الامان بالنسبه لنا

تشانيول : و انتم مثل التجوم اوالعالم الذى امتلكه الان

سيهون : احم .. اعتقد انه يجب ان تذهبو الى مكتب الزواج اليوم

اوشى : ايها الــمنحرف اصمت

سيهون : ( يضحك بسخريه ) حسنا سأصمت .. هيا بنا يا شباب يجب ان نذهب الان

سوهو : هيا يا شباب

( خرج الجميع و ذهبو و الطفل نام و ذهبت اوشى و وضعته فى سريره و خرجت و جلست مع تشانيول )

اوشى : اوبا  هل ما زلت تتألم ؟

تشانيول : ( سحب يدها و وضعها على صدره ) انا الان لا اشعر بالالم

اوشى : لا تمزح .. حقا اتشعر بالالم

تشانيول : اخبرينى ..هل كنتى تتألمين هكذا عندما جرحتك ؟

اوشى : اتعلم .. عندما رأيتك معها شعرت ان جسدى يتمزق و قلبى قد مات و عندما رأيت الدم ينزل منك اليوم شعرت انى كنت اقتلك و اقتلها لذا هدأت الان

تشانيول : انا كنت اشعر انى حيوان بسبب ما فعلت حتى عندما كنت معها لم اشعر بالحب بل بالقذاره

اوشى : ماذا تشعر الان ؟

تشانيول : ( يقترب الى جانبها ) اشعر بالاشتياق حقا لكى

اوشى : وانا ايضا اشعر بالاشتياق الى اوبا

تشانيول : ( يقترب اكثر و يمسك كتفيها و يضع قبله على الجزء الظاهر من عنقها ) لقد اشتقت لزوجتى كثيرا

اوشى : اوبا ( قالتها بهدوء ) ارجوك توقف

تشانيول : ( يهمس فى اذنها ) لا استطيع فانا حقا مشتاق لكى

اوشى : اوبا ارجوك نحن لم نعود الى بعضنا بشكل رسمى

تشانيول : عندما طلقتك فى المحكمه كان هذا بغير ارادتى لذا انتى زوجتى حتى الان

اوشى : حسنا سنذهب غدا الى مكتب الزواج و نعلن عودتنا من جديد

تشانيول : الا يمكننى المبيت هنا الليله فانا حقا اشعر بالاشتياق فقط اريد ان تنامين بحضنى انتى و طفلى

اوشى : الن تتألم بسبب عضتى ؟!

تشانيول : سأتحمل كل الالام فانتم ما امتلك فى العالم

اوشى : اتريد ان تأكل شيئا .. انا جائعه الان لنأكل

( بعد ما تناولى بعض الطعام و اوشى نظفت الاطباق ثم خرجت من المطبخ لتجد تشانيول يحاول ان يخلع قميصه فتجرى عليه لتساعده فى خلعه )

اوشى : انتبه انا اعلم ان صدرك يؤلمك

تشانيول : ( يقترب منها بحجه انه يؤلمه ) اه انا اتألم حقا

اوشى : ( تشعر بالخجل و هو يقترب فتبتعد ) الم تشعر بالالم هكذا ابتعد حتى لا تصتدم بى فتؤلمك

تشانيول : بل انا ارتاح هكذا ( يضع رأسه على كتفها )

اوشى : هل تريد المزاح الان ؟

تشانيول : اين هو تشان شى ؟

اوشى : انه نائم

تشانيول : لننتهز هزه الفرصه و لنبقى معا ( قالها و هو يدفع اوشى للنوم على ظهرها و هو يحاول النوم فوقها )

اوشى : اوبا ما الذى تحاول فعله ! قلت لك ليس اليوم

تشانيول : انا لا احاول فعل شئ فقط اريد ان انام فى احضانك و ارتاح من الالم

اوشى : حقا تريد النوم فقط ؟!

تشانيول : لا اعلم و لكن قلبى يقول ظل هكذا الان و لا اعلم اذا سيأمرنى بشئ اخر ام لا

اوشى : حسنا يمكننا النوم بالداخل هنا المكان صغير

تشانيول : لا اريد .. اريد فقط النوم فى احضانك هكذا ليس اكثر

اوشى : حسنا سنذهب الى الداخل و سننام هكذا

تشانيول : اتعدينى ؟!!

اوشى : هيا اوبا

( ذهبوا الى الغرفه و هى تدخل ببطئ لكى لا يستيقظ الطفل و هو خلفها ثم نامت و نام بجانبها و هو يضع رأسه على بطنها و هى تلعب بشعره )

تشانيول : اوووه حقا اشعر بالامان الان

اوشى : انا ايضا كنت كل ليله انام و انا خائفه كثيرا و اشعر بالوحده

تشانيول : ( يعتدل ليكون وجههما متقابلين تماما ) انا الان معك و لكنك تقولين ليس اليوم

اوشى : اوبــــا لا تفكر فى الانحراف فقط .. انا كنت اتمنى اننى انام باحضانك طوال حياتى ولا اعرف انك ستبعد حضنك عنى

تشانيول : انا لن ابتعد عنك مجددا ( يضع قبله على شفتيها ) اووووه لقد كنت مشتاق لطعمها

اوشى : اوبـــا الن تتوقف ؟!

تشانيول : اووه اشعر بالبرد ( يعتدل و يضع عليهم غطاء ) اقتربى

اوشى : الن تهدأ اليوم مما تفعله هذا ؟

تشانيول : لا.. انتى فى ورطه اليوم .. و انا لا اعتقد انك تستطيعين الهروب منى

انتى الشخص الوحيد التى سرقت قلبى انا ارغب بكى الان

اوشى : ( تضع يدها حاجز بينهم ) اوبا لا تجعلنى اضعف الان

تشانيول : ( يقترب من شفتيها ) اريد ان التهم شفتيك

( ظلت اوشى صامته و تضعف اكثر فاكثر حتى انقضى الليل و عادت علاقتهم وفى منتصف الليل كان يحتضنها حضن خلفى )

تشانيول : ( يقبل كتفها العارى ) لقد كنت مشتاق لكى كثيرا .. اخيرا عدتى الى الان

اوشى : اوبـا لقد كنت مشتاقه اليك كثيرا  و لكن حضنك هذا يشعرنى بالاطمئنان و الدفئ

تشانيول : ( يلتصق بها اكثر ) وانا ايضا هكذا اريد ان نظل هكذا طوال العمر

اوشى : الن تخوننى مره اخرى ؟

تشانيول : لا تذكرى هذه الكلمه فانا كنت حقير و لن اكون هكذا مره اخرى انا فقط لدى زوجتى

اوشى : ( تقبل يده ) اتعلم كنت متشوقه لذلك الشعور .. كنت اريدك ان تحتوينى هكذا مره اخرى

تشانيول : ( يقبلها من خديها ) انا سأحتويكى الى الابد

اوشى : الن تريد ان تنجب مره اخرى ؟

تشانيول : لا اريد غيركم انتى و طفلنا فقط و سأعيش حياتى سعيد معكم

اوشى : سأكون معك طوال حياتى وطفلنا ايضا

تشانيول : اقتربى اكثر اريد ان انام هكذا

اوشى : اوبا لا تجعلنى اضعف مره اخرى

تشانيول : ستضعفين فقط باحضانى و حبى سيجعلك قويه

لقد سحبتك الى قلبى و ستظلين فيه الى الابد .. احبك

اوشى : ( تبتسم و تلتفت له و تضع رأسها على صدره و تقبله مكان الالم ) احبك اوبا

( و فى اليوم التالى ذهبو الى مكتب الزواج و عادو و هم متزوجين و عاشو حياه سعيده جدا معا )

معلومه : اوشى هى شخصيه حقيقه موجوده و الصوره تبع البارت هى صوره مرسومه لها و لتشانيول

اتمنى ان تـكون اعجبتكم الروايه و انتظر تعليقاتكم و نقدكم ^_^

16 تعليقات على “^ انا اتنفســك ^ ~ (البارت #12) الاخير

  1. تعقيب: روايه ^ انا اتنفســك ^ | ღ EXO ღ

  2. وااااااااااااااااااااااااااااااااو روعه اونى بجد ابدعتى والصوره جميله جدا ياريت تنزلى روايات تانيه كمان

  3. ياااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااي
    النهاية تحفففففففففة انا مبسوووووطة اوووووووووووي كيوت بجد اوني هنتر منك رواية تانية حلوة زيك اوني
    ساراااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااانغهيو اوني ^_^

  4. واااااااااااااااااااااااااااااو اوني رؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤعة الروياية كتير عجبتني وراح انتظر الرواية الثانية سارانكهيو اوني دومو دومو سارانكهيو :* ❤

  5. واوووو رو اية بجننن ورؤؤؤؤؤؤعة بكل معنا كلمة يسلموا على هاي رواية جميل وحلوة لي تشانيول اتمني تكون روايات اخرى لي تشاني. ششششششششششششششكرا

  6. الرواية كانت جميييييييييييلة جدا تسلمي ولاه استمتعت كثييير و انا اقراها ابدعتي

  7. اوني الشخصية حقيقية اهي و تشانيول يعرفان بعضهما و من وين تعرفيها

اسعدونا بتعليقاتكم

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s