^ انا اتنفســك ^ ~ (البارت #7)

البارت السابع ❤

1

( ذهب تشانيول الى الشركه و تركها و لكنها ذهبت الى بيت ام تشانيول و جلست معها

و بعد انتهاء الحفل هاتفها تشانيول و عرف انها فى بيت امه ثم ذهب لهم و جلسو الجميع )

تشانيول : امى انا افكر بشراء بيت لى

الام : لماذا هل ستغادر بيت اكسو ؟؟؟

تشانيول : ليس فى الوقت الحالى و لكن سأظل مع اكسو و لكن احتاج لبيت خاص بى من الان

الاب : ابنى هذا بيتك لماذا تريد الابتعاد

تشانيول : ابى انا لا اريد الابتعاد فقط سأتزوج

( الجميع O_O )

الام : حقا ابنى هل ستتزوج ؟ و لكن من ؟

تشانيول : اسف امى لانى لم اخبرك اننا عدنا لبعضنا

الام : يــا … انتى لماذا لم تخبرينى ؟؟

اوشى : اسفه امى و لكن هو فاجأنى الان بامر الزواج

الاب : تشوكاهى و لكن متى ستبدأ بالبحث عن بيت لك ؟

تشانيول : لقد بحثت اليوم على الانترنت ووجدت بيوت جميله و لكن يجب على شريكتى ان تختار معى

الام : اذا متى قررتم الزواج ابنى ؟

اوشى : امى انا لم اقرر الزواج بعد

تشانيول : وهل سترفضين الزواج بى ؟

اوشى : لا .. لم اقل ذلك و لكنك تتجدث عن الزواج الان و انا لا يمكننى الزواج الان

الام : اوشى حبيبتى انتى اقبلى بالزواج و سيفعل ما تريدينه

تشانيول : انا سأبحث عن هذا البيت و عندما نختار سأخبركم .. اريد اخذ اوشى سأوصلها الى البيت .. هيا

( قامو و ذهبو و عندما كانو فى السياره )

اوشى : اوبــا متى قررت بأمر الزواج  و لما لم تخبرنى ؟

تشانيول : قررت هذا عندما كنت معك فى البيت امس

اوشى : لما لا تخبرنى ؟

تشانيول : ممممممم انا فكرت انه عندما نكون معا وحدنا اشعر انك تتوترين

لذا فكرت فى هذا الحل لكى اشعرك بالراحه عندما تكونين معى

و ايضا لاتعامل معك براحه اكثر

اوشى : بـ بــ بـراحه !! ماذا تعنى ؟

تشانيول : هههههه لا شئ … الان شاهدى هذه صور المنازل التى اعجبتنى اختارى منهم و سوف نذهب لنراهم غدا

اوشى : هل تتكم بجديه الان ؟ انا اعتقد انك انك جننت

تشانيول : و لكن انا لم اجن انا اتكلم بجديه منذ اليوم سنبدأ فى تكوين حياتنا بأنفسنا لذا ارجوكى لا تفكرى كثيرا و كونى معى

اوشى : اوبـــا انا حقا سعيده الان و اثق بك و لكنى سأذهب معك لؤيه كل المنازل و المنزل الذى نشعر بالراحه فيه سنختاره معا

تشانيول : ( ينظر اليها و يبتسم )

( عندما وصلو الى المنزل تفاجأو بوجود السيسانغ فانز واقفين امام المنزل بغضب )

اوشى : لماذا اتيتم الى هنا هذا منزلى و يمكنـــــ….

تشانيول : ( قاطعها ) يمكنكم الوقوف حتى تتعبون و لكنى لن اتركها حتى اننا نجهز للزواج الان

( تركهم فى صدمه و دخلو الى المنزل و قرر المبيت معها لكى لا يضايقونها فى الليل )

اوشى : مممممممم سأظل هكذا انت تخاف ف تبات معى وتترك عملك

تشانيول 😦 يقترب ببطئ ) وهل وجودى معك يضايقك الان ؟

اوشى : لا انا سعيده لانك معى و لكن انا لم اسعد ابدا فى هذه الحال

تشانيول : ( يمسك يدها و يحتضن اصابعها ) اتركى كل شئ و انسيهم تماما فقط انظرى الى

اوشى : مـ مـ مـ ماذا تريد ؟ الان ارينى المنازل التى اعجبتك ( تبتعد و تسحب يدها )

تشانيول : ممممم فهمتى الان لما انا قررت الزواج سريعا

اوشى : ( تبتلع ريقها بصعوبه ) سـأحضر الماء انا عطشه

تشانيول : ( ممسكا يديها ) هل ستهربين كلما اقتربت منك  ؟

اوشى : اوبــــا

( تشانيول بدأ بالاقتراب تدريجيا و وضع قبله صغيره على شفتيها ثم ابتعد )

تشانيول : كلما فكرت فى علاقتنا .. فقط اتخيل انك زوجتى و اتمنى ان ننجب طفله تشبهك تماما

اوشى : اوبــا اعتقد ان اليوم عليك النوم هنا سأذهب الى النوم

تشانيول : هههههههه انا كنت سأنام هنا بدون ان تقولى هذا ولكن لا تخافى منى فانا زوجك المستقبلى

اوشى : سأذهب الى النوم يا زوجى المستقبلى

( ذهبو الى النوم و فى صباح اليوم التالى ذهبو لرؤيه المنازل و عندما كانو فى احدهم )

تشانيول : هل يعجبك هذا المنزل ؟

اوشى : ممممم اخبرنى انت اولا هل يعجبك ؟

تشانيول : انا اشعر بالراحه فيه و ايضا عندما دخلنا ابتسمتى و اشعر انك سعيده و انا ايضا شعرت بالراحه

اوشى : اوبا اذا هذا هو البيت الذى اخترته .. ماذا عنك ؟

تشانيول : اذا سأشتريه اليوم .. هيا لنذهب

( و اشتراه تشانيول و اتفقا الاثنان على ان يجهزا المنزل معا

و عند الانتهاء من التجهيزات بعد مرور شهرين ..

كانو جالسين فى منزل ام تشانيول )

تشانيول : امى و ابى اريد ان اخبركم نحن اشترينا المنزل و انتهينا من تجهيزه

و الان حان الوقت لتحديد موعد الزواج

الاب : تشوكاهى ابنى الان حددوا انتم الموعد فقط و اخبرونا

يورا : ممممممم انتم لم تشركونا معكم حتى لذا حددوالموعد و اخبرونا

( حدد تشانيول  و اوشى الموعد و اخبرو الجميع و عندما حان يوم الزفاف

كانت اوشى تجهز كعروس فى غرفه ما و كان تشانيول بالاسفل مع اكسو )

كريس : تشوكاهى تشانيول

تشانيول : شكرا لك هيونغ

بيكهيون : الى اين ستذهبون بعد الزفاف ؟

تشانيول : لم نحدد بعد و لكن سنظل هنا لشهر و بعد ذلك سنسافر الى مكان ما

كاى : شهر و بعدها تسافرون ! ماهذا الملل ؟

تشانيول : اتعتقد انه ملل ؟ اذا سنسافر بعد اسبوعين

لاى : كن سعيدا فقط و اهتم بنفسك و بها

( بعدها ذهب الاب و اخذ اوشى و اوصلها له و تمت مراسم الزفاف و الجميع غنو و رقصو

و بعد ان انتهى الزفاف اكسو كانو يحضرون لهم مفاجأه )

شيومين : تشانيول الان تعالو معنا نحن نجهز لكم مفاجأه و هى سنخرج معا فى نزهه بحريه لمده ساعه فقط

اوشى : ( تصرخ ) يــااااااااااى انا احب البحر

تشانيول : اذا فلنذهب

( وصلو عند اليخت و صعدو اكسو والام و الاب و يورا و اوشى و تشانيول )

اوشى : اوووووووووه انا اعشق البحر

تشانيول : ( يهمس فى اذنيها ) و انا اعشقك .. هل تذكرين اول مره ذهبنا فيها الى البحر

اوشى : ( تنظر له بخجل و تغير الموضوع ) امى هل ستأتون معنا عندما نسافر ؟

الام : لا انا و ابوكى لدينا عمل فسيكون من الصعب هذا اذهبو انتم و استمتعو

( بعد انتهاء الوقت ذهبو الجميع ليوصلوهم الى منزلهم الجديد و عندما كانت الام مغادره )

اوشى : امى انتظرى ( تقبل يديها ) انا اريد ان اشكرك لقد اهتممتى بى كثيرا

الام : فقط اهتمى بنفسك و به و سأكون معك دائما ابنتى

( ذهب الجميع و اوشى بدأت بالبكاء بعدما غادرو )

تشانيول : اوووه هذا اسوء طبع فيكى عندما تفرحين او تحزنين تبكين .. لماذا تبكين الان ؟؟

اوشى : لانى اشعر انى مفتقده لامى و ابى

تشانيول : اذا انتى ستكونين ابنتى و اعتبرينى ابويك

اوشى : بالطبع ف انت كل ما لدى فى الحياه الان

تشانيول : ( يقترب تدريجيا ) حقا !

اوشى : نـ نـ نعم حقا

تشانيول : ( يضع يده على خديها ) انتى تعلمين اننى احب عيونك كثيرا

اوشى : او او او اوبـــا .. انت تحرجنى

تشانيول : و الى متى ستظلين محرجه منى فـــ انا الان اصبحت زوجك

( يأخذها بين احضانه و يقبلها من رأسها )

اوشى : اوبــا انا اشعر بـــطيـبـتك عندما تحضننى هكذا

تشانيول : اذا ستظلين باحضانى طول عمرى

اوشى : اوبـــا احبك كثيرا

( تشانيول يبدأ بتقبيلها بعمق و لكنها تحاول الابتعاد كلما اقترب تبتعد حتى تاهت فى قبلته

ثم انقضت الليله فى سعاده و فى الصباح استيقظت اوشى و كانت تحاول ايقاظ تشانيول )

اوشى : اوبا اوبا استيقظ

تشانيول : ممممممم انا متعب قليلا اتركينى قليلا

اوشى : ممممممـ حسنا سأجهز الفطور حتى تستيقظ

تشانيول : ( ممسك بيدها و اوقعها فى احضانه ) و لكن لا اريد ان اكل طعام الان

اوشى : اذا ماذا تريد ان تأكل

تشانيول : ( يقترب من خديها ) اريد التحول الى ذئب و آكلك انتى

اوشى : اوبا انت ذئب على المسرح  و لكن هنا انت انسان لا تنسى هذا  و انا لست طعام

تشانيول : يــــا … لما انتى هكذا ؟ الا تحبين المزح ؟

اوشى : لا انا احب المزاح و لكنى متعبه و اشعر انك تعاملنى مثل اللعبه ترمينى هنا و هناك مثلما تشاء

اتركنى ف انا متعبه ايضا

تشانيول : اوه اسف ( ترك يديها )

اوشى : ( اعتدلت و جلست بجانبه ) الان انا التى سوف تتحول الى ذئبه و سأعضك ( و هى ممسكه بيده و بدأت بعضه فعلا )

تشانيول : ( يصرخ ) ااااااااه اسنانك حاده توقفى

اوشى : اذا انت ايضا توقف عن معاملتى بعنف و سأكف عن عضك

تشانيول : ( جلس بجانبها و اقترب و هو يلمس شفتاها باصابعه ببطئ ) اذا هل هذا جيد ؟

اوشى : اوبا انا اغير مما تفعله ابتعد

تشانيول : لا لن ابتعد اعطينى اولا قبله و سأتركك

اوشى : اااااش منحرف

تشانيول : ماذا قلتى ؟ اأنا منحرف ! اذا ….

( ثم ظلو يتشاكسون معا وبعد بضعه ايام قررو السفر الى جزيره جيجو و عندما كانو فى الطائره )

اوشى : اوبا انا اخاف من ركوب الطائره هذه اول مره لى ان اركبها

تشانيول : لا تقلقى ف انا معك

( اوشى تضغط على ذراع تشانيول باظافرها )

تشانيول : ااااه انتى تؤلمينى اتركى ذراعى

اوشى : و لكنى خائفه .. اسفه اوبا ( هو تسحب يدها و تغمض عينيها لتكتم خوفها )

تشانيول : كونى جريئه ولا تخافى افتحى عينيك

اوشى : لا سأنام حتى نصل و لكن اهتم  بى

تشانيول : مممممم اذا لم تفتحى عينيك سأقبلك امام الجميع

اوشى : O_o هل جننت اوبا ؟

تشانيول : لا لم اجن ( امسك بيديها ليطمئنها ) لا تخافى و انا معك

اوشى: ( هدأت قليلا ) حسنا اوبا

( ظلو يتحدثو حتى وصلو الى المطار ثم الى الفندق و عندما دخلو غرفتهم )

اوشى : واااااااااه ان هذا المكان رائع

تشانيول : ممممممم لم يعجبنى ابدا

اوشى : o_O ماذا ! و لكن لماذا لم يعجبك ؟

تشانيول : لان بيتنا افضل منه كثيرا

اوشى : لا تكن هكذا

تشانيول : هل لى ان اسألك شيئا ؟

اوشى : تفضل اسأل

تشانيول : بعدما تزوجنا انا و انتى تعرفنا على بعض اكثر .. هل تقولين لى ما الذى رأيته بى بعد الزواج و لم ترينه من قبل ؟

اوشى : مممممممم انت رومانسى كثيرا و انا لم اككن اعلم ذلك و لطيف و اكثر شئ احببته انك تظهر الحنان باوقات احتاج له فعلا

و هناك شئ اخر .. انك منحرف

تشانيول : اوه جيد و لكن .. منحرف !! هل يجب ان اكون غير منحرف مع زوجتى ؟

اوشى : لا تغير الموضوع و لكن ماذا عنى ؟

تشانيول : انتى تملكين الجرأه و الخجل فى نفس الوقت و لكن لا اعرف هل انتى تجيدين اظهارهم ام هم يظهرون تلقائيا

اوشى : لم افهم

تشانيول : باوقات تظهرين انك قويه ولا يستطيع احد هزمك فى شئ و هناك اوقات اخرى تظهرين الخوف و الخجل و اشعر انك متوتره بشكل غير عادى

اوشى :اه فهمت الان و لكن هل تعتقد انى اتصنع ذلك او جيده فى التحكم بهم

تشانيول : بالنسبه للجرأه لا و لكن للخجل انتى تخجلين اكثر من اللازم معى

اوشى : اوبا انا لم اتصنع شيئا ( تركته غاضبه )

تشانيول : هه انتظرى انا كنت فقط امزح ( يحتضنها حضن خلفى )

اسف كنت امزح انا اعلم ان خجلك هذا طبيعى و انا احب هذا ايضا

اوشى : اتركنى سأرتب اشياءنا

تشانيول : لنترتاح اولا و بعدها نرتبها

اوشى : لا اذهب انت و ارتاح و انا سأرتب كل شئ

تشانيول : هل مازلتى غاضبه ؟ تعالى لنرتاح سويا .

اوشى : لا انا لا اريد اتركنى الان

تشانيول : ممممم اذا سأرتب معك الاشياء و سنرتاح بعدها و لكن انا اسف لا تغضبى هكذا

اوشى : حسنا ابتعد الان

( تشانيول تركها و بدأو بترتيب الاشياء و بعد انتهائهم منها استلقو على الارض منهمكين من التعب )

تشانيول : لقد تعبت حقا .. ألست متعبه ؟

اوشى : نعم انا متعبه سأذهب الى الحمام سأخذ حماما و استعد الى النوم

تشانيول : النوم ! نمتى و نحن فى الطائره و ايضا و نحن فى التاكسى و ستنامين الان

اوشى : انا لم اسافر مثل هذه المسافه من قبل لذلك انا متعبه

تشانيول : و لكنــــــ…..

( قاطعهم صوت هاتف تشانيول يرن و ذهب ليرد )

تشانيول : مرحبا كريس هيونغ

كريس : هل انتم بخير ؟ الجميع يريد الاطمئنان عليكم

تشانيول : نعم نحن بخير لا تقلق و اخبر الجميع اننا سنعود قريبا

كريس : حسنا استمتعو باوقاتكم

( اغلقو الخط و لكناوشى مازالت مستلقيه على الارض و عندما عاد تشانيول لها وجدها قد غرقت فى النوم

فحملها من على الارض ووضعها على السرير و وضع عليها الغطاء

و ذهب للاستحمام و بعد ان انتهى خرج من الغرفه و بعد  مرور 3 ساعات استيقظت اوشى متعبه و لم تجده فى الغرفه فاتصلت به )

تشانيول : اووه لقد استيقظتى .

اوشى : الى اين ذهبت و تركتنى ؟؟

تشانيول : لقد وجدتك متعبه لذا لم ارد ازعاجك

اوشى : عد الى هنا ارجوك ولا تتركنى وحدى هكذا ارجوك

تشانيول : حسنا سأعود حالا

( بعد قليل دخل تشانيول وهو يبحث عنها و لكنها تستحم و بعدما انتهت و خرجت )

اوشى : لا تفعل هذا مره اخرى ولا تتركنى وحدى

تشانيول : حسنا .. هل انتى بخير الان

اوشى : نعم

تشانيول : اذا اجهزى سنذهب الى الخارج و نتمشى قليلا و لكن الجو بارد لذا البسى ملابس دافئه

اوشى : حسنا

( تجهزت و خرجا الاثنان و جلسو امام حمام السباحه )

تشانيول : اوشى انا اريد سؤالك شيئا عن المستقبل

اوشى : اسألنى اوبا تفضل

تشانيول : عندما نرزق فى المستقبل بطفل ماذا تتمنين ان تنجبى فتى ام فتاه ؟

اوشى : مممممممم انا احب الفتيات كثيرا و لكن انا سأحب من يأتى بالتأكيد

تشانيول : انا ايضا اريد فتاه تشبهك كثيرا

اوشى : انا احب الفتيات لانهم ليسو مزعجات مثل الفتيان

تشانيول : هل تقصديننى بهذا الكلام ؟ هل انا مزعج ؟

اوشى : نعم انت مزعج و لكنك طيب القلب

تشانيول : انتى ايضا مزعجه و اكره الغضب على وجهك انه يجعلك بشعه

اوشى : انا بشعه ؟ اذا سأزيل الغضب من على وجهى و لكن لا تقول عنى بشعه مره اخرى

تشانيول : حسنا و لكن اريدك دائما هادئه حتى ان اغضبتك حاولى التحكم بغضبك

اوشى : حسنا اوبا شكرا لك على كل شئ

تشانيول : هل ندخل الان اشعر بالتعب ف انا لم انم و انتى التى نمتى ؟

اوشى : اذا هيا لندخل

( طلبا العشاء الى الغرفه و تناولوه و بعدها جلسو يشاهدون التلفاز مستلقين على السرير )

تشانيول : اوووه انهم يعرضون لنا اول حفله لاغنيه الذئب

اوشى : كم احب هذه الاغنيه و لكن لماذا كل مقاطعك فى الاغانى منحرفه ؟

تشانيول : مممممممم لقد انتبهتى لمقاطعى .. لاننى منحرف .. اليس هذا ما تقولينه عنى دائما

اوشى : هههههه و لكن اتعلم اوبا عند رؤيتى ل Teaser wolf كنت اراك ذئبا حقا

قد كانت تعابير وجهك مثلما الذئب المتعطش كثيرا

تشانيول : و كيف ابدو الان ؟

اوشى : تبدو شخص عادى

تشانيول : اذا هل اتحول الى ذئب الان ؟

اوشى : مممم ارينى هذه التعابير اريد ان اراك ذئبا

تشانيول : حقا ؟ اذا تحولت الى ذئب لا يمكنك ايقافى من التهامك

اوشى : مـ مـ مـاذا تقصد ؟ انا فقط اريد رؤيه هذه التعابير فقط

تشانيول : ( بدأ بالتقرب من عينيها ) سأتحول الى ذئب يلتهم حتى انفاسك

اوشى : اوبــا .. لا تكن هكذا انا سأنام

تشانيول : ( يهمس ) و انا لن اتركك تنامين

( ثم انتهى اليوم و بعدها قضوا اوقاتهم فى البحر و تناول اشهى الاطعمه و الخروج المستمر

و مشاهده الافلام و اللعب و لم يتوقفو ابدا و بعد انتهاء عطلتهم عادو الى كوريا

و عندما وصلو الى المنزل وجدو الجميع ينتظرونهم )

يورا : مرحبا هل استمتعتم بالرحله

اوشى : نعم استمتعنا كثيرا سوف اريكم الصور لنا

( جهزت اوشى عرض الصور و الجميع اكسو والعائله يشاهدون الصور )

لاى : اوووووه لقد كانت رحله ممتعه

بيكهيون : اووه اشعر بالغيره اريد ان اذهب الى رحله ايضا

دى او : هل اشتقتم الينا ؟

تشانيول : لا لقد نسيتكم تماما هناك

( و فجأه ظهرت صوره تشانيول يقبل اوشى فيها )

الجميع : اووووووووووووووووه

تشانيول : اسف هذه الصوره جاءت بالخطأ

بيكهيون : لالا هى جاءت بوقتها

سوهو : بيكهيون لا تحرجهما

بيكهيون : هل هناك المزيد من هذه الصور ؟

سيهون : هههههه هيونغ سيستلمك الان بدون رحمه ..

تشين : بيكهيون هذا شئ خاص اسكت

( بعد الانتهاء من المناقشات الجميع ذهب وجلس تشانيول مع اوشى )

اوشى : اوبا الم اقل لك احذف صورنا معا التى فى الغرفه

تشانيول : لا ستبقى ذكرى لنا و لكن سأضعها جانبا

( مر يومان و بعدها ذهب تشانيول الى الشركه و عاد و معه ملف كبير من الورق و جلس يقرأه و عندما انتهى

بدا وجهه محبط تماما جاءت اوشى لتتحدث معه )

اوشى : ما بك اوبا لماذا انت محبط هكذا ؟

تشانيول : لقد اتانى عرض التمثيل فى فيلم و هذ الفيلم جيد جدا

اوشى : اذا ما الذى يزعجك فى الامر

تشانيول : انه يوجد فى دورى قبله بينى و بين البطله

اوشى : ماذا ؟ -_-  ما هذا الهراء ؟

تشانيول : يجب على قبول الفيلم و لكن انا منزعج من تقبيل فتاه غيرك

اوشى : اذا اطلب من المخرج ان يظهرها قبله ولكن لا تقترب منها مفهوم ؟

تشانيول : انا حقا لا احب ان اقترب الى غيرك

اوشى : لقد انزعجت حقا

تشانيول : يجب ان تمثلى امامى انتى لكى اكون مرتاح

اوشى : هل تمزح الان ؟

تشانيول : انا لا امزح و لكنى سأحل مشكله هذا الفيلم و لن اقبلها ابدا

اوشى : هذا جيد

تشانيول : ( يقترب منها ببطئ و يهمس ) اريد ان اقبلك انتى الان

اوشى : انت دائما منحرف هكذا

تشانيول : انا فقط اريد قبله و لكن لا بأس لم اعد اريد ( تركها و جلس بمفرده )

( و بعد مرور 30 دقيقه  ذهبت اليه اوشى )

اوشى : اوبا تناول هذا العصير

تشانيول : لا اريد شكرا

اوشى : ( تقترب منه ) اأنت غاضب ؟

تشانيول : لا لست غاضب

اوشى : ( تضع يدها على وجهه ) و لكن تبدو غاضبا كثيرا

تشانيول : ( يبعد يدها ) قلت انا لست غاضب ابتعدى الان فأنا اعمل

اوشى : مممممـ هل يمكنك اعطائى بعض من وقتك

تشانيول : لا العمل هام جدا

( تغلق اوشى اللاب توب و تحتضنه من خصره )

اوشى : اسفه اوبا لم اقصد ان اغضبك هكذا

تشانيول : لا تعتذرى فـ اناتعودت على هذا

اوشى : اوبا لا تجعلنى محبطه ف انا اعتذرت لك سامحنى ارجوك

تشنيول : حسنا لا بأس انا لست غاضب و لكن لا جعلينى اشعر انك لم تحبينى

اوشى : لالالا انا احبك كثيرا اوبا .. فقط انت تفاجأنى لهذا تكون هذه رده فعلى

تشانيول : ( يحتضنها ) اذا هل لى بقبله الان ؟

اوشى : اوبــــا

( ضحك تشانيول و اخذ منها قبله ثم التفت كل منهم الى عمله )

انتظرو البارت الثامن لنرى ما الذى سيحدث معهم

اتمنى ان يكون اعجبكم و انتظر تعليقاتكم و نقدكم ^_^

3 تعليقات على “^ انا اتنفســك ^ ~ (البارت #7)

  1. تعقيب: روايه ^ انا اتنفســك ^ | ღ EXO ღ

  2. كيووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووت
    بس يا ريت اوشي تخفف كسوفها شوية دول اتجوزوا خلاص يعني ايام المواعدة اوكي تتكسف لكن بعد الجواز الموضوع يعني محتاج تخفيف بس كيوووووووت

اسعدونا بتعليقاتكم

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s